بمدينة تينغير عقدت الكتابة الاقليمية الدورة الاولى للمجلس الاقليمي لحزب التقدم والاشتراكية يوم الاحد 8 أكتوبر 2017 بمساهمة فعلية لكل مكونات المجلس الاقليمي ، من رؤساء الجماعات الذي يدبرها الحزب، ونواب الرئيس في جماعات أخرى ، والمستشار البرلماني، و التنظيمات الموازية من منظمة الطلائع والشبيبة الاشتراكية ومنتدى المناصفة والمساواة وباقي الفعاليات الحزبية.
المناسبة قدم فيها رؤساء الجماعات تقارير عن أشغال جماعاتهم بين الواقع والاكراهات، وعرف الاجتماع نقاشا عميقا ، تخللته تداعيات التصويت ضد ميزانية المجلس الجهوي لجهة درعة تافيلات ، وما ترتب عن ذلك من ردود افعال .
الاجتماع خلص الى مواصلة التعبئة من اجل مواصلة الرسالة النضالية ، والاستعداد لانجاح المؤتمر الوطني العاشر، والاستعداد لمواصلة التحالف الطبيعي مع الجماهير الشعبية عموما وساكنة تينغير خصوصا.

لا تعليقات

اترك تعليق