و بمشاركة الكتاب الأولون الفروع الإقليمية و الفروع المحلية والذي تميز بكلمة توجيهية هامة للرفيق الأمين العام للحزب وما أعقبها من نقاش غني حول سبل بلورة مخرجات المؤتمر الوطني العاشر للحزب على كافة المستويات السياسية و التنظيمية و التواصلية بارتباط مع محاور العمل المضمنة في خطة “تجدر ” و تفعيلا للمقتضيات الجديدة الواردة في القانون الأساسي لحزب و في نظامه الداخلي .

وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم افتتاح هذا اللقاء باستحضار الروح الطاهرة لفقيد الحزب الراحل سي محمد بنصديق رحمه الله الذي غادرنا إلى دار البقاء مخلفا وراءه إسهاما غزيرا سيشكل منارة لكل المناضلات و المناضلين من مختلف الأجيال .

لا تعليقات

اترك تعليق