بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ليوم الأربعاء 11 يناير 2017

عقد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اجتماعه الدوري طيلة يوم الأربعاء 11 يناير 2017، وخصصه بالأساس لمواصلة التحضير لاجتماع اللجنة المركزية في دورتها الثامنة المقرر التئامها يومي 4 و5 فبراير 2017 بالرباط.

وفي بداية أشغال الاجتماع، تطرق المكتب السياسي للتطورات التي شهدها الوضع السياسي الوطني في الفترة الأخيرة، وخاصة ما يتصل بالمشاورات المتعلقة بتشكيل الحكومة وما أصبح يكتنفها من تعقيد بعد البلاغ الصادر عن أربعة أحزاب سياسية والرد عليه من طرف رئيس الحكومة المعين. وإذ يجدد حزب التقدم والاشتراكية دعوته بضرورة تدبير هذه المرحلة بالحكمة والرصانة المطلوبتين وتفادي أي تشنج وتغليب العقل للتعجيل بتجاوز الوضع الحالي وماله من تداعيات سلبية على الأوضاع العامة ببلادنا، فإنه يتطلع إلى السعي الجماعي والصادق، لكل الأطراف، بما يمكن من استئناف حياة مؤسساتية عادية تسودها الثقة والمصداقية والتعاون بين مختلف المؤسسات، بما يكفل توطيد الاختيار الديمقراطي وتلبية الانتظارات المشروعة لجماهير شعبنا على كافة المستويات.

وفي هذا الأفق ستواصل قيادة حزب التقدم والاشتراكية مساعيها الصادقة من أجل إنضاج الحل التوافقي المطلوب، والقائم على احترام الدستور والإرادة الشعبية المعبر عنها أثناء انتخابات 7 أكتوبر والنهج الديمقراطي السليم، والتعاون المثمر بين المؤسسات.

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.