اجتماع المكتب السياسي الاثنين 31 يناير 2011 بلاغ صحفي

عقد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، يومه الاثنين 3 يناير 2011، بالمقر المركزي للحزب، اجتماعا خصص لتدارس جدول أعمال تضمن النقط الآتية:

–           مناقشة تطورات الأحداث في بعض بلدان الجوار العربية

–           برنامج العمل وفق خارطة الطريق : الإنجازات وعمليات التتبع

–           مختلفات وإخبارات متعلقة بالديبلوماسية الحزبية وعلاقاته الخارجية

            استهل الاجتماع بعرض تقدم به الرفيق محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام للحزب، تناول من خلاله أهم مجريات وتطورات الأحداث التي تعرفها بعض بلدان الجوار العربية، وبشكل خاص الأقطار الشقيقة تونس ومصر واليمن والجزائر. تلت هذا العرض الهام مناقشة أثثتها مداخلات الرفيقات والرفاق أعضاء المكتب السياسي للحزب.

            وبهذا الصدد، يوجه المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، ومن خلاله كافة مناضلات ومناضلي الحزب، تحية إجلال وإكبار للشعب التونسي الشقيق في سعيه إلى كسر الأغلال التي كبلت الحريات الفردية والجماعية وحالت دون تحقيق الديمقراطية التي كان يصبو إليها هذا الشعب الشهم. ويعرب عن تضامنه مع الشعب التونسي وعن صادق أمانيه بالتوفيق في هذه المرحلة الانتقالية التي يتمنى حزب التقدم والاشتراكية أن تسفر على إرساء أسس الديمقراطية الحق وقواعد الاستقرار والاستجابة لتطلعات وطموحات الشعب التونسي الشقيق في العدالة الاجتماعية.

            أما بخصوص مصر، يحيي المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ومجموع مناضلاته ومناضليه صمود الشعب المصري وانخراطه في التظاهر من أجل مجتمع ديمقراطي عادل، يفتح آفاق المشاركة في الشأن السياسي والمجتمعي لكل الفاعلين، ويعبر عن تضامنه مع الشعب المصري الشقيق ومع كافة الشعوب التواقة إلى التحرر والانعتاق والعدالة الاجتماعية.

            بعد ذلك، وبخصوص الجانب التنظيمي المتعلق بحياة الحزب، اطلع أعضاء المكتب السياسي على اللقاءات والمؤتمرات التي عقدتها التنظيمات الحزبية، وأطرها  قياديو الحزب في أقاليم وجهات البلاد طبقا لمقررات الدورة الثالثة للجنته المركزية، وتنفيذا لخارطة الطريق التنظيمية،  حيث تواصلت هذه اللقاءات على امتداد ربوع الوطن وعرفت نجاحا متميزا، من خلال  توقيع العقود- البرامج  بين المكتب السياسي والفروع الإقليمية في الأقاليم الآتية:

وجدة، بركان، تاوريرت، جرادة، بوعرفة، كلميم، السمارة، الزاك، تيزنيت، الخميسات، مرس السلطان، البرنوصي، عين الشق، الحي المحمدي، آنفا، عين السبع، بن مسيك، سيدي عثمان، المحمدية، النواصر، إنزكان آيت ملول، آكادير.

وتباعا لهذه السلسلة من اللقاءات الميدانية المتعلقة بتوقيع العقود- البرامج، قرر المكتب السياسي مواصلة تنفيذ هذا البرنامج التنظيمي وفق الجدولة الآتية:

–           السبت 5 فبراير 2011: أقاليم بني ملال، الفقيه بن صالح، الراشيدية، تينغير، إفران آزرو، خنيفرة،

–           الأحد 6 فبراير2011: أقاليم وارزازات، زاكورة، أزيلال، مكناس،

–           الجمعة والسبت 11 و12 فبراير 2011: أقاليم الفنيدق-المضيق، تطوان، طنجة

–           السبت 12 فبراير2011: إقليمي  شيشاوة، مراكش،

–           الأحد 13 فبراير 2011 : إقليمي الحوز وقلعة السراغنة

–           الأحد 19 فبراير 2011: إقليمي سطات وسيدي سليمان ،

–           السبت 26 فبراير 2011 : أقاليم الصخيرات-تمارة، بولمان، فاس، صفرو

–           السبت 5 مارس 2011: إقليم القنيطرة،

–           السبت 19 مارس 2011: إقليم العيون.

            وفي هذا السياق التنظيمي، وفي إطار برنامج الحزب الذي يروم تأهيل الكفاءات النسائية،  قرر المكتب السياسي تنظيم لقاء وطني يومي 26 و 27 فبراير 2011 يرمي إلى تعزيز القدرات السياسية لدى النساء في صفوف الحزب.

            وعلى إثر الوعكة الصحية التي يمر منها الرفيق الحسين الوردي، عضو المكتب السياسي، أعرب  هذا الأخير عن عميق وصادق متمنياته له بالشفاء العاجل، كما قرر إسناد مسؤولية تتبع جهة الدار البيضاء الكبرى للرفيق عبد الأحد الفاسي الفهري.

            في النقطة المتعلقة بالدبلوماسية الحزبية وعلاقاته الخارجية، أطلع الرفيق الأمين العام أعضاء المكتب السياسي على مضامين ومجريات اللقاء الهام الذي جمعه بباريز في بحر الأسبوع الماضي بالسيد

 LUC MELANCHON  JEAN رئيس حزب اليسار الفرنسي والمرشح للانتخابات الرئاسية المقبلة وما  أسفر عنه هذا اللقاء من تقارب في وجهات النظر، ومن اتفاق حول ضرورة تعميق العلاقات بين الحزبين، خاصة من خلال المساهمة المشتركة في لقاءين خول اليسار الأورومتوسطي بكل من مارسيليا والرباط.

 كما تقرر من جهة أخرى أن يساهم الحزب في منتديات دولية هامة بكل من:

–             مدينة Vitoria-Gasteiz بإسبانيا يومي 4 و5 فبراير 2011 في منتدى تنظمه  Carta Mediterranea

–             بيروت يومي 18 و 19 فبراير 2011 في لقاء قيادات الأحزاب والتيارات اليسارية العربية،

–             نيقوسيا   في المهرجان الدولي الذي ينظمه حزب AKEL   يوم 26 فبراير 2011 بخصوص القضية الفلسطينية

–           المكسيك  في منتدى ينظمه حزب Partido del Trabajo  في »موضوع الأحزاب والمجتمع الجديد»   أيام 17، 18 و 19 مارس 2011

–           داكار في المنتدى الاجتماعي العالمي  أيام   2،3 و 4 فبراير 2011 .

–           الرباط   في اجتماع لجنة الصداقة العربية الأسيوية يوم الثلاثاء 1 فبراير 2011 بمقر الاتحاد الاشتراكي.

                                                                     الرباط في 31 يناير 2011

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.