بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ليوم الثلاثاء 22 يناير 2019

عقد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اجتماعه الدوري، يوم الثلاثاء 22 يناير 2019، حيث تداول في مستهل أشغاله في جملة من القضايا المرتبطة بالحالية الوطنية، خاصة على الصعيدين الحكومي والبرلماني، وأعطى التوجيهات اللازمة الكفيلة ببلورة سياسة الحزب في العديد من الملفات المطروحة على جدول أعمال الحكومة ومجلسي البرلمان.

وعلاقة بذلك تم إقرار البرمجة المتعلقة بالعروض التي سيقدمها الرفاق أعضاء الحكومة أمام المكتب السياسي يومي الثلاثاء 29 يناير، بالنسبة لقطاع الصحة، والثلاثاء 5 فبراير 2019 بالنسبة لقطاع التعمير وإعداد التراب الوطني والسكنى وسياسة المدينة.

إثر ذلك، انكب المكتب السياسي على معالجة القضايا المرتبطة بحياة الحزب الداخلية، حيث دعا إلى مواصلة الجهود المتعلقة ببلورة مضامين الدورية التنظيمية ذات الصلة بالنهوض بأداء الهيئات الحزبية الإقليمية في أفق تأسيس الفروع الجهوية للحزب، وإعطاء المكانة اللازمة للتكوين ضمن هذه الدينامية الحزبية المتجددة، خاصة بعد أن عمم قطب التكوين التابع للمكتب السياسي، التصور المتكامل لعمل الحزب على هذه الواجهة الهامة.

إثر ذلك، استحضر المكتب السياسي التحضيرات الجارية لعقد المؤتمر الوطني الثامن لمنظمة الشبيبة الاشتراكية، وكذا المؤتمر الوطني الثالث لمنتدى المناصفة والمساواة، حيث تقرر عقد اجتماع خاص لتدارس وضعية المنظمات والقطاعات الحزبية الموازية قصد بحث سبل تطوير أداءها في انسجام مع برنامج عمل الحزب الذي أقره المؤتمر الوطني واللجنة المركزية للحزب.

وفي ختام أشغال اجتماعه تطرق المكتب السياسي إلى جملة من القضايا المختلفة على الصعيدين الوطني والدولي، حيث تقرر بالخصوص اتخاذ المبادرات التضامنية اللازمة مع انتفاضة الشعب السوداني وقواه الحية ضد الممارسات القمعية للنظام السوداني ومن أجل تلبية المطالب المشروعة في العيش بحرية وكرامة في كنف الديمقراطية والمساواة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.