وزير الصحة يترأس حفلا بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

أزيد من ثلاثين سنة من الخدمة بمراكز صحية نائية بالعالم القوي بمختلف ربوع المملكة

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة، وفي مبادرة فريدة من وزير الصحة، السيد أناس الدكالي، اختار أن يكرم نساء القطاع بالعالم القروي حيث ترأس صباح يومه الجمعة 8 مارس 2019 بمقر الوزارة حفلا تكريميا لثلة من الممرضات والقابلات اللائي قضين أزيد من 30 سنة في الخدمة بمراكز صحية نائية بالعالم القوي، واللائي بصمن على مسارات مهنية هامة من أجل حسن تنزيل المنظومة الصحية، على محورية دور الممرضات الممارسات في العالم القروي وإسهاماتهن الرامية إلى تقديم خدمات صحية ذات جودة لفائدة ساكنة هاته المناطق.

وفي هذا السياق، أكد السيد الوزير في كلمة ألقاها بالمناسبة، أن اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة، يعد مناسبة للتنويه بالمغربيات عموما، ومن ضمنهن العاملات بوزارة الصحة، لاسيما اللائي يزاولن مهامهن بالمناطق النائية والمعزولة، من خلال عملهن الرامي إلى تكريس الحق في الصحة لفائدة الأطفال والمسنين وإسهامهن في تحسين الخدمات الصحية، والذي يقتضي العرفان والإشادة، مشيرا إلى أدوار الممرضات والقابلات العاملات في العالم القروي، فيما يتصل بالتلقيح والتشخيص المبكر للأمراض المزمنة.

كما اعتبر السيد الوزير اليوم العالمي للمرأة مساعدا على المضي في درب كفاح المرأة ضد الميز والعنف والممارسات الماسة بحقوقهن الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية، مؤكدا أن المساواة أضحت أمرا ضروريا لتحقيق التنمية الشاملة.

من جهتهن، عبرت المحتفى بهن عن عرفانهن لمبادرة وزير الصحة، وأكدن أن سبل تفعيل مرامي المنظومة الصحية رهين بتحلي الممرضات والممرضين بالقيم المثلى والضمير المهني المسؤول، تتميما لمسار مهني نبيل، داعين الجيل الجديد من الاطر إلى تحسين مردودية القطاع الصحي وتجويد الخدمات الطبية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.