كلمة تحية للحزب الشيوعي الاردني

الأمانة العامة الرباط في 27 غشت 2019

إلى الرفيق: فرج أطميزه

الأمين العام للحزب الشيوعي الأردني

تحية رفاقية حارة

الرفيق الأمين العام

الرفيقات والرفاق المؤتمرين

ضيوف المؤتمر

يشكل انعقاد مؤتمركم السابع حدثا سياسيا هاما في مساركم السياسي والذي يمتد لعدة عقود،اتسمت دوما بالنضال والتضحية دفاعا عن الديمقراطية والحرية والعدالة الاجتماعية بالأردن الشقيق .

وهي مناسبة سانحة لأتوجه لكم باسم كافة مناضلات ومناضلي حزب التقدم والاشتراكية المغربي بتحياتنا الرفاقية الحارة متمنين لأشغال مؤتمركم التوفيق والنجاح.

لقد كان حزبكم دائما من الأحزاب الشيوعية العربية الأصيلة التي نذرت نفسها للدفاع ليس فقط عن قضايا شعبها الداخلية ولكن أيضا للنضال من اجل نصرة قضايا الشعوب العادلة وفي مقدمتها قضية شعبنا الفلسطيني والتي ينبغي أن تبقى دائما في صلب اهتمامنا خاصة في ظل ما يخطط له بشكل جهنمي والمعروف بصفقة القرن .

الرفيقات والرفاق الأعزاء

إننا بقدر ما نعتز بالعلاقات الثنائية بين الشعبين الأردني والمغربي يساورنا نفس الشعور كذلك بالنظر لما يجمع بين حزبينا من علاقات تاريخية ناهيك عن المبادئ والرؤى المشتركة في قضايا عديدة.

وعليه فإننا ننتظر بشغف كبير نتائج وقرارات مؤتمركم، والتي لا محالة لن تحيد عن خطكم النضالي والسياسي لتشكل لبنة أخرى تعزز مسيرتكم النضالية الزاخرة.

عاش حزب التقدم والاشتراكية

عاش الحزب الشيوعي الأردني

محمد نبيل بنعبد الله

الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.