سعيد أنميلي يتساءل عن حصيلة عمل الحكومة في تنفيذ برنامج “زيرو ميكا”

أثناء تعقيب إضافي باسم المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية بمجلس النواب، خلال جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المنعقدة بالمجلس يوم 23 دجنبر 2019.

أوضح النائب سعيد أنميلي في تعقيب إضافي باسم المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية بمجلس النواب،خلال جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المنعقدة بالمجلس، يوم 23 دجنبر 2019 ،أنه لا يمكن إنكار المجهود الذي تقوم به الحكومة، في مجال محاربة التلوث، إلا أن قضية تبقى مطروحة وهي ظاهرة الأكياس البلاستيكية التي أنفقت عليها الحكومة كثيرا من المال ،وكثيرا من الإشهار يؤكد سعيد أنميلي قبل أن يضيف أن هذه الأكياس لا تزال منتشرة وخاصة بالجماعات التي لا تتوفر على مطارح، كما أن أثمانها يعرف ارتفاعا ولا يزال تسويقها مستمرا في الأسواق العمومية بصفة علنية متسائلا في السياق ذاته، عن حصيلة عمل الحكومة في تنفيذ برنامج ” زيرو ميكا”.

وجاء التعقيب الإضافي للنائب البرلماني سعيد أنميلي في سياق السؤال الذي أجاب وزير الطاقة والمعادن والبيئة عزيز رباح حول خطر تلوث المغرب خلال الجلسة نفسها.

محمد بن اسعيد – مجلس النواب

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.