الفرع الإقليمي لاشتوكة آيت بها – بيان تضامني

تمارس العديد من مقاولات الرأسمال الزراعي بإقليم اشتوكة آيت بها أساليب موصوفة في انتهاك مدونة الشغل وتحايلات عفى عنها الزمن. ففي ظل الظرفية الاستثنائية الناجمة عن تداعيات جائحة كورونا والتي أضحت تلزم جل أطراف عالم الشغل بتسوية وضعية العاملات والعمال إزاء صندوق الضمان الاجتماعي حسب أقدميتهم وترجيح كفة قيم المقاولة المواطنة بالانخراط الفعلي في التغطية الاجتماعية والصحية وتعزيز خدمات مكاسب قانون الشغل من نقل آمن وتعويضات عائلية، في هذه الظرفية الجد دقيقة فضلت مقاولة مشاتل الذهب المعروفة برقم معاملاتها المحترم الهروب الى أمام مستعملة الدعاوي القضائية سعيا منها إلى إسكات منابر الصحافة والإعلام بعد حرمانها معظم شغيلتها من حقوقها كاملة بما في ذلك التنظيم النقابي وسعيها من وراء إطلاق المتابعات القضائية الى تعطيل المجهود النضالي لأفراد المجتمع المدني واطر نقابية وسياسية وحقوقية والتشويش على التنسيق الميداني من أجل تحريات وإعداد ملفات لضحايا الاستغلال وحوادث الشغل وتطرح ممارسات هذه المقاولة عدة تساؤلات حقيقية ضمنها :

  • اصرارها على تجاوز الزامية التصريح بالعاملين لدى صناديق الاحتياط الاجتماعي، حيث أن مئات العمال والعاملات يشتغلون لديها على مدى سنوات دون التصريح بهم وذلك بوثائق وشهود أهل القرى وأطر نقابية وحقوقيون وفاعلون سياسيون وملفات واسئلة لدى نواب الأمة.
  • إقدامها على إقامة مقالع عشوائية للتربة بالقرية الاثرية (الشوييف) الواقعة غرب دوار بنكمود جماعة سيد بيبي في انتهاك لغطائها النباتي وتدمير لمعالم البناء الاثري بجرف ونقل التربة واقتلاع غطاء الكتبان الذي يحمي الحقول والمراعي وساكنة القرى من غزو الرمال كما أن قرية الشوييف الأثرية تعتبر موروثا جهويا ووطنيا لنموذج التجمعات السكانية منذ قرون خلت كما تعتبر مزارا ومكانا يحظى بوقار ساكنة المنطقة لما يحفظه من معالم تاريخية ومدافن الاجداد. وعلى اثر شكاية مجموعة السكان تدخل عامل الإقليم فاجبر آليات الجرف على التوٌقف (الصور).
  • تستغل هذه الشركة الفرشة المائية واراضي الأجداد ولا احد يدري هل تؤدي عن ذلك مستحات مالية لمجلس الوصاية التابع لوزارة الداخلية لاستثمارها في البنيات التحتية بالجماعة الترابية.
  • لا حق للإعلام في انجاز تقارير من باب الحصول على معلومة تتعلق بسلامة وحماية البيئة حيث لا احد يتاح له الاطلاع على كيفية تخلص هذه الشركة من متلاشيات المواد الكيماوية المستخدمة في تخصيب بدور تربة المشاتل.

إن العديد من المقاولات الزراعية في الإقليم ترتكز على قوتها المالية ونفوذها لتخفي بشاعة صور تكديس عشرات العاملات في مركبات الشحن وفي أوضاع تمس بكرامة الإنسان تنجم عنها حوادث سير مميتة لا تحتسب حادثة شغل لان جلهن غير مصرح بهن وتتوفر المنظمات الحقوقية والنقابية على الكثير من الحالات وطرحت العديد من الأسئلة في البرلمان بغرفتيه حول هذه التجاوزات والتي خلفت استياءا لدى الرأي العام الوطني الذي يتابع هذه المآسي عبر وسائل الإعلام.

لقد اختارت مقاولة مشاتل الذهب الفلاحية الكبيرة مضايقة من يستنكر تجاوزاتها لحقوق الشغيلة وسلامة البيئة المتمثلة في مقالع التربة كما لجأت إلى متابعة من يكشف عنها في وسائل الإعلام، كل التضامن مع الصحافي حسن الأشهب العضو في النقابة الوطنية للصحافة المغربية والمناضل السياسي والحقوقي.

الفرع الإقليمي لحزب التقدم والاشتراكية باشتوكة آيت بها

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.