بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ليوم الثلاثاء 30 يونيو 2020

عقد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اجتماعه الدوري بالمقر الوطني للحزب، يوم الثلاثاء 30 يونيو 2020، حضوريا، بعد شهور من النشاط المتميز والمستمر عن بُــعـد أثناء فترة الحجر الصحي. وبعد تداوله في تطورات الأوضاع الوطنية، أعلن عن ما يلي:

يُعرب عن ارتياحه إزاء استئناف الحركة الاقتصادية والحياة الاجتماعية ويدعو إلى التقيد بقواعد الاحتراز الصحي

  • يُعرب عن ارتياحه إزاء الخروج التدريجي من الحجر الصحي واستئناف الحركة الاقتصادية والحياة الاجتماعية، ويؤكد على ضرورة الحفاظ على المكتسبات التي حققتها بلادنا في معركتها المتواصلة ضد الجائحة، والحرص على التقيد بجميع شروط السلامة والوقاية، من أجل تفادي أي انتكاسة في الوضعية الوبائية ببلادنا.
  • يجدد مطالبته الحكومةَ بالارتقاء بمقارباتها التواصلية إزاء الرأي العام الوطني بخصوص مستجدات الوضعية الصحية العامة وبشأن التحسيس بالتدابير والاحتياطات الواجب اتباعها من طرف المقاولات والإدارات والمهنيين والمواطنين، لمواكبة هذه المرحلة وتأطيرها والنجاح في اجتيازها.

يعبر عن قلقه إزاء ظهور بؤر مهنية ويطالب بتحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات في واقعة للا ميمونة

  • يعتبر، بعد توقفه عند الظهور المتواتر للعديد من البؤر الوبائية في عددٍ من الوحدات الإنتاجية، أن ذلك من شأنه أن يهدم مكتسبات بلادنا في مواجهتها للجائحة. ويُطالب الحكومة بتحمل مسؤوليتها في مراقبة وزجر كافة الممارسات المُخِــلَّــة بإجراءات الوقاية والسلامة داخل الفضاءات المهنية والإنتاجية.
  • يثمن قرار فتح تحقيق إداري وقضائي في حالة بؤرة للا ميمونة، ويُطالب بتحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات على كل من ثبت تقصيره أو تورطه فيها. ويعتبر أن هذه الواقعة الدالة على عدم تقيد بعض المُشغلين بقواعد السلامة الصحية وعلى ضعف المراقبة، تؤكد أن النساء العاملات في الوحدات الفلاحية هن الأكثر عُرضة لانتهاك الحقوق الإنسانية، من خلال غياب الحماية الاجتماعية، وعدم المساواة في الأجور، ولا إنسانية الشروط التي يتم نقلهن فيها إلى أماكن العمل، وعدم احترام ساعات العمل، والحرمان من أبسط شروط الوقاية الصحية وظروف العمل الإنسانية.

يؤكد على أهمية تدابير دعم المقاولة والحفاظ على مناصب الشغل، وعلى ضرورة وضع المسألة الاجتماعية في قلب السياسات العمومية

  • يؤكد على أهمية إجراءات دعم المقاولة من أجل إنعاش الاقتصاد وتحريك عجلة الإنتاج، في إطار الالتزام بالحفاظ على مناصب الشغل وعلى القدرة الشرائية، والسعي الحثيث نحو مواجهة التداعيات الاجتماعية الوخيمة الحالية والآتية لجائحة كورونا، مع الحرص الشديد على محاربة ما أظهرته الأزمة من اتساع مخيف للهشاشة والفقر بالنسبة لفئات عريضة من شعبنا. وذلك ما يستلزم وضع المسألة الاجتماعية في قلب السياسات العمومية، لا سيما من خلال إقرار الحماية الاجتماعية للعاملات والعمال وصون حقوقهم المادية والمعنوية، والاهتمام بوضعيات الفئات المعوزة التي لا دخل لها وبالفلاحين الصغار، وإقرار حد أدنى لدخل الكرامة.
  • وفي سياق تقديم الحكومة لمشروع القانون المالي التعديلي، يؤكد المكتب السياسي على ضرورة اعتماد نهجٍ إصلاحي يقوم، كما أكدت على ذلك مذكرة حزب التقدم والاشتراكية المتضمنة لمقترحاته من أجل تعاقد سياسي جديد، على الإنعاش الاقتصادي وإعمال العدالة الاجتماعية ومحاربة الهشاشة والفقر وتعميق المسار الديموقراطي. وهي المقترحات التي سيعود إليها الحزبُ بشكل مفصل، سواء بمناسبة مناقشة المشروع المذكور داخل قبة البرلمان، أو من خلال اللقاءات التي سينظمها بخصوص هذا الموضوع.

يدعو الحكومة إلى استئناف المشاورات بخصوص الانتخابات المقبلة

  • يُجدد تأكيده على أن المرحلة تقتضي لــزوما تقوية البُعد الديموقراطي الذي لا تستقيم أيُّ تنميةٍ من دون الارتكاز عليه. وفي هذا السياق يدعو إلى استئنافِ الحوار والمشاورات بين الحكومة والبرلمان والأحزاب السياسية بخصوص القوانين والترتيبات التي ستؤطر الاستحقاقات الانتخابية المقبلة التي يتعين أن تُــــنَــظَّــمَ في آجالها القانونية، مع تحضير الأجواء الكفيلة بإرجاع ثقة المواطنات والمواطنين في العمل المؤسساتي والسياسي، مما من شأنه أن يُساهم في ترسيخ المسار الديموقراطي والبناء المؤسساتي الوطني.

يطالب مؤسسات التعليم الخصوصي بالتعامل إيجابا مع انتظارات عشرات الآلاف من أُسر التلاميذ، ويُطالب الحكومة بتحمل مسؤوليتها السياسية في الموضوع

  • يؤكد، في موضوع الخلاف القائم بين عدد من مؤسسات التعليم الخصوصي وأسر التلاميذ المتمدرسين بها، على ضرورة التعامل إيجابا مع انتظارات عشرات الآلاف من هذه الأسر. ويُطالب الحكومة بتحمل مسؤوليتها السياسية في الموضوع، وذلك اعتبارا لمهام المرفق العمومي التي تضطلع بها هذه المؤسسات، كما ينص على ذلك القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، والمطلوب من الحكومة تسريع أجرأته ابتداءً من الدخول المدرسي المقبل الذي يتعين التحضير الجيد له منذ الآن تفاديا لأي اضطرابٍ من شأنه أن يؤثر على المسار الدراسي لعدد كبير من التلميذات والتلاميذ.

يندد بالمخطط الصهيوني الرامي إلى ضم أراضي من الضفة الغربية

  • يُندد بالمحاولات الصهيونية الرامية إلى الشروع في تنفيذ صفقة القرن عبر مخطط ضم أراضٍ واسعة من الضفة الغربية. ويجدد التضامن المطلق مع الشعب الفلسطيني الشقيق في كفاحاته لأجل انتزاع حقوقه المشروعة وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. ويعتبر أن المخطط الصهيوني الحالي، في حال تغاضي أو تراخي المنتظم الدولي إزاءه، من شأنه أن يُقوض نهائيا أي آمال لإقرار السلام، ويفتح المنطقة على مرحلة حالكة تتفاقم فيها هشاشة الأمن والاستقرار.

يدعو إلى استئناف الحياة الحزبية الداخلية حضوريا

  • يدعو كافة مناضلات ومناضلين وهياكل ومنظمات وقطاعات الحزب إلى استئناف العمل الحزبي الداخلي الحضوري، مع التقيد بالقواعد الصحية الاحترازية المعمول بها. ويؤكد على ضرورة استثمار الرصيد الإيجابي الذي تمت مراكمته خلال فترة الحجر الصحي، لا سيما من حيث استعمال وسائل وتقنيات التواصل الحديثة وتنظيم الأنشطة عن بُعد.
مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.