حزب التقدم والاشتراكية ينظم حملة وطنية للتبرع بالدم

منذ صبيحة يوم السبت 17 أكتوبر 2020 تقاطر على المقر الوطني لحزب التقدم والاشتراكية بحي الرياض بالعاصمة الرباط، عدد كبير من المناضلات والمناضلين وأصدقاء ومتعاطفي الحزب من مناطق مختلفة، وصل العدد إلى ما فوق 140 متبرع ومتبرعة استجابة للنداء الذي أطلقه الحزب من أجل المساهمة في هذه العملية الإنسانية وفق شروط وقائية واحترازية تفرضها الظرفية الراهنة التي يمر منها الوطن في ظل تفشي جائحة فيروس كورنا المستجد (كوفيد19).

وقد ترأس هذه الحملة الوطنية محمد نبيل بنعبدالله الأمين العام لحزب الكتاب، وهي مبادرة تحتسب لحزب التقدم والاشتراكية في ظل الخصاص الذي يعاني منه المركز الوطني لتحاقن الدم من هذه المادة الحيوية والضرورية في الحياة والتي تعكس في العمق انخراط الحزب في المنظومة الصحية الوطنية واستجابته الفورية لنداء المركز .

فالصورة الإيجابية التي نقلها حزب PPS والتي خلفت أصداء طيبة لدى الرأي العام تدعونا اليوم إلى إعادة النظر في دور الأحزاب السياسية وقدرتها على الانخراط الكامل والشامل في تأطير المواطنات والمواطنين وتعبئتهم من أجل خدمة الوطن في مختلف المجالات وحثهم على القيام بمثل هذه المبادرات الإنسانية.

عبد الهادي بريويك

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.