بلاغ صحفي حول اجتماع الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية يوم الاثنين 03 مارس 2014

logopps_top

تثمين للزيارة الملكية الهامة لبعض دول إفريقيا الغربية

عقد الديوان السياسي لحزب التقدم الاشتراكية اجتماعه الدوري، يوم الاثنين 03 مارس 2014 ، تناول في بداية أشغاله تطورات الوضع السياسي الوطني، حيث وقف بالخصوص على حدث الزيارة الهامة التي يقوم بها جلالة الملك إلى مجموعة من دول إفريقيا الغربية، منوها بهذه الخطوة الملكية الجديدة اتجاه إفريقيا، ومثمنا ما يتخللها من مبادرات قيمة تعكس متانة العلاقات السياسية التاريخية بين المغرب ودول إفريقيا الغربية، وتجسد الإرادة القوية لبلادنا في تعزيز التعاون جنوب-جنوب، القائم على الثقة في قدرات ومؤهلات دول القارة الافريقية، والسعي المتواصل إلى النهوض بالأوضاع الاجتماعية لشعوبها من خلال ما يتم إطلاقه من مشاريع تنموية واستثمارات كبرى وفق منظور قائم على النجاعة والفعالية والمصداقية.

ضرورة أن تظل العلاقات المغربية الفرنسية علاقات جيدة  مبنية على الاحترام المتبادل

بعد ذلك، تداول الديوان السياسي في موضوع العلاقات المغربية الفرنسية وما عرفته في الفترة الأخيرة من أحداث سلبية، حيث يؤكد الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية على ضرورة أن تظل العلاقات بين بلادنا وفرنسا علاقات جيدة مبنية على الاحترام المتبادل وعلى اللياقة في التعامل بما يتماشى مع الأعراف والممارسات الدبلوماسية.

مواصلة التحضير للمؤتمر الوطني التاسع للحزب

إثر ذلك، استمع الديوان السياسي إلى تقارير حول سير أشغال اللجن الوظيفية التحضيرية للمؤتمر الوطني التاسع لحزب التقدم والاشتراكية المقرر التئامه نهاية شهر ماي المقبل، حيث تحرز أشغال هذه اللجن تقدما مرضيا سيمكن من إعداد مشاريع وثائق المؤتمر داخل الآجال المقررة، وذلك في أفق عقد الدورة المقبلة للجنة المركزية للحزب يومي 15 و16 مارس الجاري. وقصد مواصلة التحضير لهذا الاستحقاق السياسي والتنظيمي الكبير، قرر الديوان السياسي تخصيص اجتماعاته المقبلة (الاثنين 10 مارس والأربعاء 12 مارس) لاتخاذ كل التدابير اللازمة لإنجاح أشغال الدورة المقبلة لاجتماع اللجنة المركزية للحزب. كما تقرر عقد اجتماع للجنة حياة الحزب على هامش اجتماع اللجنة المركزية في دورتها المقبلة.

بعد ذلك استمع الديوان السياسي إلى تقارير حول الاجتماعات التعبوية المنعقدة على صعيد الفروع الاقليمية لكل من الخميسات، سلا، قصبة-تادلة وبركان، كما باشر التحضير لاجتماع الفرع الاقليمي لأسفي المقرر أن يترأسه الأمين العام للحزب يوم الأحد المقبل (9 مارس 2014).

وفي نهاية أشغال الاجتماع، تطرق الديوان السياسي إلى جملة من القضايا المختلفة واتخذ بخصوصها التدابير اللازمة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.