بلاغ صحفي حول اجتماع الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية يوم الاثنين 7 أبريل 2014

عقد الديوان السياسي لحزب التقدم الاشتراكية اجتماعه الدوري  يوم الاثنين 7 أبريل 2014 ، ووقف في بدايته على الأجواء التي ميزت المسيرة العمالية التي دعت إليها ثلاث مركزيات نقابية يوم الأحد المنصرم  بالدارالبيضاء، مسجلا مبادرة الحكومة بالدعوة إلى عقد جلسات الحوار الاجتماعي ابتداء من يوم 15 أبريل المقبل، ومؤكدا على ضرورة التعامل الايجابي مع المطالب المشروعة والواقعية للطبقة العاملة ومختلف فئات جماهير شعبنا المحرومة والمستضعفة، مع الأخذ بعين الاعتبار ما تواجهه بلادنا من إكراهات الظرفية الاقتصادية الصعبة وطنيا ودوليا. ويشدد الديوان السياسي على ضرورة أن يشكل الحوار والتشاور  بين الحكومة والفرقاء الاجتماعيين نهجا ثابتا ومدخلا أساس لتمكين الشغيلة المغربية من شروط العيش الكريم ومن ممارسة كافة الحقوق والحريات النقابية المكفولة دستوريا في أحسن الظروف.

بعد ذلك، تداول الديوان السياسي في خلاصات الاجتماع الذي عقده مع فريقي الحزب بغرفتي البرلمان يوم الخميس المنصرم، مسجلا بإيجابية روح التوافق التي تحكمت في توزيع المسؤوليات بالنسبة لفريق التقدم الديمقراطي بمجلس النواب، ومثمنا برنامج العمل الذي سيتم الاشتغال عليه خلال الدورة التشريعية المقبلة.

وصلة بهذا الموضوع، أهاب الديوان السياسي بعضوات وأعضاء فريقي التقدم الديمقراطي بمجلس النواب والتحالف الاشتراكي بمجلس المستشارين بالمساهمة الفاعلة في اجتماع الأغلبية المقرر عقده يوم الخميس المقبل (10 أبريل) قصد تنسيق عمل الأغلبية استعدادًا للدورة التشريعية المقبلة.

بعد ذلك، واصل الديوان السياسي تتبع الأعمال التحضيرية الخاصة بالمؤتمر الوطني التاسع لحزب التقدم والاشتراكية المقرر التئامه يومي 30 و31 ماي، وفاتح يونيو 2014 ببوزنيقة تحت شعار “مغرب المؤسسات والعدالة الاجتماعية”، حيث وقف على عملية ضبط لوائح الانخراطات وبرنامج الجموع العامة للفروع المحلية ومؤتمرات الهيآت الإقليمية.

كما صادق الديوان السياسي على البرنامج الوطني لمنتديات النقاش العمومي التي ستنظم بمناسبة انعقاد المؤتمر الوطني التاسع بهدف إتاحة الفرصة لحوار وطني واسع مع مختلف الفاعلين المجتمعيين وعموم المواطنات والمواطنين، حول مضامين الوثيقة السياسية واستراتيجية عمل الحزب والوثيقة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. وسيتم الإعلان عن البرنامج الكامل للمنتديات الوطنية واللقاءات الجهوية والقطاعية خلال الأيام القليلة المقبلة.

واتخذ الديوان السياسي أيضا الترتيبات اللازمة لاستضافة الوفود الأجنبية التي ستحضر مؤتمرنا الوطني التاسع،  كما تطرق إلى جملة من القضايا المختلفة واتخذ بشأنها التدابير اللازمة.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.