نبيل بنعبد الله .. حزب التقدم والاشتراكية سيواصل مساره بثبات وفي التزام تام بالقضايا الأساسية للوطن

قال السيد محمد نبيل بنعبد الله الذي تم تجديد الثقة فيه اليوم الاثنين ببوزنيقة أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية إن الحزب سيواصل مساره بثبات في التزام تام بالقضايا الأساسية للمغرب.

وأكد السيد بنعبد الله في كلمة أمام أعضاء اللجنة المركزية مباشرة عقب إعادة انتخابه أن الحزب عاش لحظات صعبة لكنه سيواصل مساره بثبات في إطار الالتزام التام بالقضايا الكبرى للمغرب كما هو معهود فيه.

وشدد السيد نبيل بنعبد الله على ان الحزب سيسعى الى حصد مكاسب مميزة في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة سواء الجماعية أو التشريعية مضيفا ان هذه الاستحقاقات ستكون مناسبة للتأكيد على الوزن الجديد للحزب الذي أصبح يتمتع به وإعطائه إشعاعا في المشهد السياسي المغربي.

وأكد أنه سيتم العمل على معالجة الاشكال المتعلق باللجنة المركزية سواء من حيث الاخطاء التي طالت الاسماء او تلك التي سقطت سهوا مبرزا انه سيتم التفكير في الالية التي تمكن من تجاوز تضخم عدد أعضاء اللجنة المركزية.

ودعا السيد بنعبد الله الى رص الصفوف والحفاظ عليها موحدة، معبرا عن أمله في أن يلتحق بالحزب كل من له غيرة عليه وأن يحتفظ الجميع بالحد الأدنى من الاحترام الواجب للحزب.

ونوه السيد بنعبد الله بجميع المسؤولين الحزبيين الذي سهروا على إنجاح المؤتمر الوطني التاسع للحزب الذي انعقد من 30 ماي إلى 2 يونيو. يشار إلى ان السيد بنعبد الله أعيد انتخابه من قبل اللجنة المركزية امينا عاما للحزب بعد حصوله على 861 صوتا من أصل 885 مقابل 24 ورقة ملغاة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.